المتداول الاقتصادي

المتداول الاقتصادي

فقد احتلت مكة المكرمة مركزاً دينياً وتجارياً بارزاً في القرن السادس الميلادي بسيطرتها على طرق التجارة المارة في غربي الجزيرة العربية، وعلى تجارة القوافل الغنية في الجزيرة نفسها، وتولت مبادلة البضائع الهندية والحبشية، وبخور اليمن، بإنتاج الشام وبلاد البحر الأبيض المتوسط lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'> } lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>لإِيْلافِ قُرَيْشٍ إِيلافِهم رحْلَةَ الشِّتاءِ والصَّيْف dir=LTR style='font-family:"AGA Arabesque"'>{ [قريش 1،2 style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>] lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-f

إن المنهجين مكملان لبعضهما فالافتراضات الأولية التي تم التوصل إليها عن طريق الاستنباط لا بد من اختبارها من خلال البيانات التي تم الحصول عليها من الحياة الواقعية وفي الوقت نفسه من الضروري فهم الحياة الواقعية بوضوح حتى يتمكن الباحث من وضع افتراضات منطقية وذلك بالاعتماد على الاقتصاد القياسي .


المتداول الاقتصادي

تحميل برامج   تحميل برامج مجانية   



فيديو المتداول الاقتصادي

تصوير الاسهم السعودية منتديات المتداول الإقتصادية

مقالة عن المتداول الاقتصادي

 مفهوم التجارة الدولية

 يختلف مفهوم التجارة الدولية dir=LTR>International Commerce style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'> عن التجارة الداخلية، في أن الأولى تقوم بين أطراف دولية تفصل بينها حدود سياسية، وموانع تداول، وأنظمة، وقوانين، وآليات، ليست قائمة بين أطراف التداول في السوق التجارية الوطنية. ويمكن النظر إلى التجارة الدولية على أنها ذلك النوع من التجارة الذي ينصب على كتلة التدفقات (الصادرات والواردات) السلعية المنظورة، التي تؤلف مجمل الإنتاج السلعي المادي الملموس المتداول في أقنية التجارة الدولية بين الأطراف المتداولة من جهة وعلى كتلة التدفقات style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'> ( lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>الصادرات والواردات) الخدمية غير المنظورة التي تتألف من خدمات النقل الدولي بأنواعه، وخدمات التأمين الدولي، وحركة السفر والسياحة العالمية، والخدمات المصرفية الدولية، وحقوق نقل الملكية الفكرية،وخاصة نقل التقانة style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'> ( lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>التكنولوجية)[ر] من جهة أخرى.

يمكن القول إن التجارة الدولية هي حصيلة توسع عمليات التبادل الاقتصادي في المجتمع البشري، التي نتجت عن اتساع رقعة سوق التبادل الاقتصادي الجغرافية. بحيث لم تعد السوق مغلقة أو قائمة على منطقة جغرافية واحدة، تضم مجتمعاً وتكويناً سياسياً واحداً. بل اتسعت لتتم المبادلات السلعية والخدمية فيها بين أقاليم ذات مقومات اجتماعية وسياسية مختلفة. وعلى ذلك فإن للتجارة الدولية طبيعة خاصة بها، تختلف عن طبيعة التجارة الداخلية في الدولة الواحدة.

ويمكن إجمال نقاط الاختلاف بين التجارة الدولية، والتجارة الداخلية الوطنية، في الآتي:

1ـ انقسام العالم إلى وحدات سياسية مستقلة.

2ـ اختلاف وحدات التعامل النقدي بين دول العالم .

3ـ اختلاف نسب توافر عناصر الإنتاج بين دولة وأخرى.

4ـ اختلاف العقائد والنظم الاقتصادية من دولة إلى أخرى.

5ـ اختلاف درجات النمو الاقتصادي بين دولة وأخرى.

6ـ اختلاف طبيعة الأسواق الدولية عن مثيلاتها الوطنية.

وينتج عن هذه الطبيعة المميزة للتجارة الدولية، معالجة نظرية وتطبيقية خاصة تشكلت من تراكم نظري وتطبيقي اقتصادي، تعاظم بتعاظم المكانة التي احتلتها التجارة الدولية في القرنين الماضيين.

التجارة الدولية عند العرب

عُرف العرب تاريخياً بإتقانهم للتجارة، وبقدرتهم على التوسع في تجارتهم البرية والبحرية، ومهاراتهم في التعامل مع أقاليم بعيدة عن أرضهم، إذ استطاعوا أن يسيطروا في حقب تاريخية معينة على الطرق والمؤسسات والمراكز التجارية، في الأقاليم التي قامت فيها اقتصادات متطورة، وأسواق تبادل خارجي بمقاييس تلك الحقب.

فقد احتلت مكة المكرمة مركزاً دينياً وتجارياً بارزاً في القرن السادس الميلادي بسيطرتها على طرق التجارة المارة في غربي الجزيرة العربية، وعلى تجارة القوافل الغنية في الجزيرة نفسها، وتولت مبادلة البضائع الهندية والحبشية، وبخور اليمن، بإنتاج الشام وبلاد البحر الأبيض المتوسط lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'> } lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>لإِيْلافِ قُرَيْشٍ إِيلافِهم رحْلَةَ الشِّتاءِ والصَّيْف dir=LTR style='font-family:"AGA Arabesque"'>{ [قريش 1،2 style='font-size:14.0pt;font-family:"Simplified Arabic"'>] lang=AR-SA style='font-size:14.0pt;font-f

Source: https://www.arab-ency.com/ar/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D9%88%D8%AB/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9


مزيد من المعلومات حول المتداول الاقتصادي المتداول الاقتصادي

Leave a Replay

Submit Message