استراتيجية المضاربة اللحظية

استراتيجية المضاربة اللحظية

الدرس السادس في طرق المضاربة اللحظيه استراتيجية المضاربة اللحظية.

فيديو استراتيجية المضاربة اللحظية



إذا كنت متداول يستخدم التشارتات اليومية وتقوم باتخاذ قرارات التداول في نهاية المساء ، فمن المحتمل بشكل كبير أ�

مستقبل السكالبينج يكمن في تداول الـ ECN المؤسس على أنظمة مثيلة لنظام كورينيكس Correnex النيويوركية, حيث ستتطور وتتأصد العلاقات المالية بشكل اكثر مباشرة وفورية. تماما كما تعمل اسواق الأسهم الأمريكية الان حيث تدفع على الصفقة وتتداول كما تشاء بلا قيود. يعطي برنامج الميتا تريدر شركة الوساطة صلاحيات اكثر من اللزوم للتلاعب بالأسعار . لقد سبق وأن قامت آكسيوس افكس بعدة محاولات لتطبيق السيولة المباشرة لأنظمة مثيلة لنظام كورينيكس مع شركات تداول تعتمد منصات الميتا تريدر ولم يوافقنا النجاح, ولا غيرنا. إن لن تغير الميتا تريدر من نظامها لنظام أسهل للسكالبينج فلا نراها في المستقبل بنفس الريادة التي هي عليها اليوم. أيضا, أرى تحول استراتيجية السكالبينج الى تقنية تداول مُرافقة للصفقات طويلة الأمد.



مزيد من المعلومات حول استراتيجية المضاربة اللحظية

تعتبر المضاربة  اللحظية Scalping أسلوب تداول على المدى القصير جدا ، وعلى الرغم من اسمها الغريب، الا أنها أسلوبا شائعا للتداول بين المتداولين المحترفين في أسواق المال . وتعتبر المضاربة اللحظية هي أقصر نموذج للتداول قصير المدى (حتى أقصر من التداول اليومي)، وسميت بهذا الاسم لأنها تهدف الى تحقيق أرباح قليلة خلال يوم التداول.

المضاربة اللحظية هي التحليل الفني

يعتبر المضارب اللحظي دائما متداولا باستخدام التحليل الفني ، ولكن يمكن أن يكون متداول يعتمد على المعلومات  Discretionaryأو متداول يعتمد على القواعد System . المضارب اللحظي المعلوماتي يتخذ جميع قرارات التداول في نفس الوقت وبشكل سريع بينما المضارب اللحظي الذي يعتمد على القواعد يلتزم بنظان التداول اللحظي دون اتخاذ أي قرارات فردية في التداول . ويستخدم المضارب اللحظي بشكل أساسي أسعار السوق لاتخاذ قرارات التداول ولكن بعض المضاربين يستخدمون مؤشر فني أو أكثر ( مثل المتوساطات المتحركة ).

الفواصل الزمنية للمضاربة اللحظية Scalping Timeframes

تعتبر الفواصل الزمنية لتشارت المضاربة اللحظية ، والوقت الذي تستخدمه كل صفقة أقصر أساليب التداول على الاطلاق . على سبيل المثال ، قد يستخدم المتداول اليومي تشارت الخمس دقائق ويقوم بعمل أربع أو خمس صفقات فى كل يوم تداول وتستمر كل صفقة فعالة لمدة 30 دقيقة . وعلى النقيض ، فان المضارب اللحظي قد يستخدم تشارت الخمس ثواني( حيث تمثل كل شمعه خمس ثوان فقط في التداول ) ويقوم بعمل 20 أو 30 صفقة في اليوم حيث تستمر كل صفقة فعالة في السوق لمدة دقيقتين فقط .

مهارات المضاربة اللحظية Scalping Techniques

كما هو الحال مع أي أسلوب آخر للتداول، هناك العديد من الطرق المختلفة للمضاربة اللحظية. وأكثر الطرق المعروفة جيدا هي تقنية المضاربة باستخدام قوى الوقت والبيع Time & Sale  لتحديد متى وأين يتم الدخول في الصفقة. ويشار للمضاربة اللحظية باستخدام قوى الوقت والبيع في بعض الأحيان على أنها ” قراءة شريط السوق “. بينما هناك تقنيات مضاربة لحظية أخرى مشابهة لأساليب التداول الأخرى حيث أنها تستخدم تشارتات البارات أو الشموع اليابانية لتحديد توقيت ونقطة دخول الصفقة باستخدام الأنماط السعرية والدعوم والمقاومات واشارات المؤشرات الفنية .

سيكولوجية المضاربة اللحظية Scalping Psychology

تعد المضاربة اللحظية هي الأكثر ملاءمة لنوع معين من شخصيات التداول. ويجب أن يكون المضارب اللحظي ملتزم جدا.  ، وخصوصا في حالة المضارب اللحظي الذي يعتمد على نظام تداول، حيث يجب أن يكون قادرا على الالتزام بنظام التداول بدقة بغض النظر عن أي شئ  آخر . ويجب على المضارب اللحظي اتخاذ قرارات دون تردد ودون التشكيك فى القرارات التي يتخذها بمجرد تفعيلها . برغم أنه يجب على المضارب اللحظي أن يكون مرنا بدرجة كافية لادراك توقيت معرفة أن الصفقة لا تمضي حسب المتوقع أو المأمول واتخاذ فعل لمعالجة الموقف ( مثل الخروج من الصفقة ) .

تكون أو لا تكون مضارب لحظي Scalper؟

إذا كنت متداول يستخدم التشارتات اليومية وتقوم باتخاذ قرارات التداول في نهاية المساء ، فمن المحتمل بشكل كبير أ�

Source: http://www.marketsnetwork.net/fx/intro-to-scalping.html


استراتيجية المضاربة اللحظيةاستراتيجية المضاربة اللحظية

Leave a Replay

Submit Message